0 ملخص لأزمة بني وليد


ملخص لأزمة بني وليد

صدر قرار يوم 25-9-2012 عن المؤتمر الوطني فى ليبيا بالقبض على مطلوبين فى مدينة بنى وليد , القرار كان يفتقد للنصاب القانونى وصدر من جهة غير مختصة, صدر القرار تحت ضغط بالسلاح فى وقائع موثقة بالاعلام , صدر القرار( مايسمى قرار رقم 7 ) تحت اثارة اعلامية بوجود عناصر سابقة لنظام القذافى فى المدينة ثبت عدم صحتها فيما بعد وانها استخدمت للتغطية على الجريمة المشهورة لقتل اطفال المدينة.

حسب القرار حضرت مجموعات كبيرة من وفود الى المدينة لحل المشكلة ووافق سكان المدينة فى وقائع منشورة فى الاعلام على التعاون التام مع اجهزة الدولة .
  

بدأت عمليات حصار على المدينة وتم منع دخول الادوية والاكسجين الطبى والعناصر الطبية الى المدينة كما تم منع دخول شحنات اغذية الاطفال والاغذية والمحروقات ومنع دخول السكان الى مدينتهم وادانت العديد من المنظمات هذا الحصار مثل العفو الدولية ومنظمات محلية ودعت بعثة الامم المتحدة فى ليبيا الى رفع هذا الحصار على المدينة .


بدأت عمليات القصف على المدينة ابتداء من 2-10-2012 وحتى 23-10-2012 من محاور عديدة بشكل عشوائى من مدفعية الهاوزر والدبابات وصواريخ الجراد كما صاحبه عمليات تجريف لمنازل المواطنين وهدمها بالتعمد سقط العديد من الضحايا منهم اطفال (محمود 8 سنوات في (10.10.2012) , بلقيس 9 سنوات( 2012.10.20) ,عبدالحميد 13 سنة في( 2012.10.19 ) نتيجة القصف العشوائى حيث احضروا الى المستشفى أثناء زيارة الصليب الاحمر يوم 2012.10.19 كما فقد العديد من الاطفال والنساء اطرافهم كما حدثت عمليات اجهاض وضياع للأطفال وإنجاب للنساء النازحات فى الصحراء .


شهدت المدينة ثانى عملية سلب ونهب فى تاريخها وعمليات تصفية للجرحى وعمليات حرق وجرف للبيوت بعد انهاء العمليات العسكرية وعملية سرقة ونهب لمخازن المستشفى العام .

 وزير الدفاع الليبى فى مؤتمر صحفى اعترف ان العمليات قادتها مليشيا غبر قانونية واستند ايضا الى تقرير(عاجل ) للجنة حقوق الانسان التابعة للوزارة الذى افاد انه حدثت انتهاكات خطيرة اثناء العملية حول المدينة , كما افاد مكتب النائب العام ومكتب وزير الدفاع ولجنة الامن القومى فى المؤتمر الوطنى بانه لاتوجد اية قوائم للمطلوبين مما يلقى ظلال حول حقيقة العملية واهدافها .جرائم حرب حدثت فى المدينة من قتل و تدمير للبنية التحتية و قبض على الهوية وتصفية .
جمع الادلة والتحقيق واحالة من تثبت ادانته الى القضاء الدولى سيحقق العدالة ويرسخ مبداء عدم الافلات من العقاب ويرسل الاشارة الصحيحة .  











0 comments:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

 
Free Web Hosting