5 باندة يوسف خربيشة


صورة من التاريخ
باندة يوسف خربيشة، أو كما تسمى (باندة فساطو) وهي تجتاح الجبل في عام  1922-1923، شارك هذا الرجل ومن معه في الحملة على بني وليد أيضاً برفقة جراتسياني في عام 1923، وهو نفس الشخص الذي سلم السيف للدوتشي موسوليني بعد زيارته لليبيا.
وظهر ايضاً في صورة المسيرة التي اقامها العملاء لاستقبال موسوليني ومعه خليفة الزاوي ومحمود المنتصر.
(وجدت بعض المواقع تصفه بالرمز البطل)!! لعل للرجل بطولات لا نعلمها

 الصورة من كتاب خليفة بن عسكر، الثورة والاستسلام.

5 comments:

غير معرف يقول...

خربيش كان يقود حرب وجود مش كيف تحالف مع الطليان و قاللهم ماتركبوش الامازيغ لينا و ما ننزلوكمش اما كان بندكرلك خيانه بعبد النبي بلخير لي الباروني و الي قال في كتابه كنت اظن ان المقاومه من وازن الي جبال ورفله لكن اتضح انها الي غريان و الاصابعه التاريخ نعرفوه الكل و اد كنت تدكر في محاسنك فقط فنحن علي علم بالمسئ متعينك سنة1919 تشكيل وفد من الذين خانوا اليمين القانونية للجمهورية الطرابلسية والذين اشتغلوا معول هدم من اول يوم تاسست فيه الجمهورية , هذا الوفد كان برئاسة الحاج محمد فكينى والسيخ على بن تنتوش والشيخ الصويعى الخيتونى واجتمع مع الوفد الايطالى بخلة الزيتونة وتكررة الاجتماعات حتى انتصرت ارادة الاستعمار بدعم وتائييد الذين انضموا الى العدو . هذه الاجتماعات افضت الى صلح سوانى بن ادم وكان الاجدر بهم ان يسموه “استسلام سوانى بن ادم ” لان المفاوض الطرابلسى اشترط حصولهم على المساوة مع الايطاليين وبالتالى حق الجنسية الايطالية , وكان القانون الايطالى يمنع على غير المسيحى الحصول على الجنسية الايطالية , وبالتلى اصدر ملك ايطاليا عمانويل الثالث مرسوما فى 1/6/1919 يقضى بمنح الجنسية الايطالية لغير المسيحى تسمى “تشيداتنيا” ومعناها الطليان المسلمين معنها بالعربى الفصيح ” المطلينين” هذا المرسوم عرف بالقانون الساسى لسنة 1919 وايضا ينص على تشكيل حكومة فى طرابلس الغرب يراسها الوالى الايطالى وبعضوية ثمانية اشخاص من “تشيدانتانيا ” ” المطلينيين “يصدر بتعيينهم قرار من الوالى الايطالى واكيد يشترط فيهم الولاء للحكومة الايطالية ,
وهكذا صدر قرار من الوالى الايطالى بتعيين كل من السادة الاتية اسمائهم
الحاج محمد فكينى عن الرجبان ,على الشنطة عن الزنتان ,مختار كعبار عن غريان , احمد الشتيوى مصراته , محمد الصويعى عن الصيعان , عمر بودبوس مصراته ,عمر الفقى حسن عن الساحل .
قضى على احلام الشرفاء الوطنيين الاحرار فى الاستقلال فلقد دامت جمهورية الشرفاء من 16/11/1918 الى 1/6/1919 اى فقط ستة شهور ونصف الشهر
اى ان يوم سقوط دولة الاستقلال هو يوم بداية حكومة القانون الاساسى “الطليان المسلمين” حكومة سنة 1919

ⵓⵙⵎⴰⵏ ⴰⵣⵟⵟⴰⴼ يقول...

هي حرب وجود وهو بطل لانه تمكن من ارجاع اهله لمنازلهم بعد ان خانهم الخونه مع الطليان ولكن انقلب السحر على الساحر وفضل الطليان ان يساندوا حليف صادق على حليف كاذب كفكيني الذي كان ياكل مع الطليان واصبح فحأة مجاهد

علاء عمار الرجباني يقول...

عين الشم لا تحجبها الغرابيل يا صديقي التاريخ مسجل بالدم مش بلحبر و انت الي تقول فكيني كان ياكل مع الطليان و انت معترف انكم تحالفتو مع الطليان باش ترجعو لي الجبل باه علاش فكيني هججكم من الجبل ؟؟ السبب تحالفكم مع الطليان و السيطره الامزيغيه على الجبل و تحالفتو مع الطليان و بطلعو ارواحكم مجاهدين زي الباروني و بن عسكر و و و تاريخكم ملمعينهولكم عمامكم الطليان فوته موضوع الخيانه متفتحش بابه خيرلك

Unknown يقول...

اخى لا تستغرب فى وقتنا الحاضر اصبحت خيانة الوطن بطولة وشهامة

Ahmed Jado يقول...

لقد لقبتنا فرنسا بأننا البربر الخارجين عن القانون فإن ولد طفل يجري في عروقه دم البربر اي الأمازيغ يولد متمرد اي لا يحب حكم احد
و أنتم كُنتُم تريدووووون ابادتنا من الوجود فقط لأنكم كُنتُم تخشوننا و تحقدون علينا فهذه الفكرة كانت بعيدة عنكم و عن اسنانكم و كان لكم يوسف خربيش بالمرصاد و نعم لقد تحالف مع الطلياااااان فقط ليرجع أهله و اهل بلدته الي ديارهم بعد تشردهم من ديارهم و زمان ما يرحمش

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

 
Free Web Hosting