1 شجرة تحكي لكم بلساننا


شجرة تحكي لكم بلساننا

رفضت هذه الشجرة أن تستسلم، أو تموت، وهي تحكي بلسان وادي الزيتون وأهله، تأبى الخضرة إلا أن تعود لأغصانها بعد أن طالها قصف الناتو وطائراته، وبالرغم من الدمار الكبير، تعود للحياة وسترتفع لتبقى فروعها وأغصانها شامخةً بشموخ أهلها، وتعود لتمتد في حاضرها ومستقبلها، كامتداد جدروها في أعماق الأرض، وبالتأكيد ستحكي للأجيال القادمة، تاريخ مدينتهم، وتقوم بتذكيرهم دوماً بأنه ليس من السهل اقتلاع من له جذور.
إضغط على الصورة لتكبيرها


1 comments:

غير معرف يقول...

ستبقى بني وليد رغم الاسى رغم الدمار رغم حقد الحاقدين وخيانة الخائنين رغم الحزن ورغم الضحايا رغم الالم ستبقى بني وليد شامخة ابيه ستبقى بني وليد تسطر على ارضها ملاحم الابطال ستبقى بني وليد رمزا للرجال ستتبقى وستحيا رغم كل الاسى وستبقى جدرانها على مر السنيين ولو استطاعت ان تتكلم الجدران لروت جهاد الاجداد وكفاح الاخيار وبسالة الاحفاد ستتبقين يابني وليد حية بدماء الابال ومازال التاريخ يسطر بقلم لا يعرف الافتراء وادا وقف القلم امامك عجز وانطوت الصفحات امام تلك الشهمات
ستبقين حيه يابني وليد ستبقين حيه ستبقين حيه

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More

 
Free Web Hosting